Glossary tooltip block

%title% %summary%

العودة الى المدرسة - ماذا نشتري، وكم، وأين ومتى

חזרה ללימודים - מה רוכשים, כמה, איפה ומתי

 

"ألم نشتر هذا في السنة الماضية؟"

 

كل سنة نتعجب مرة أخرى لرؤية قائمة مشتريات المدرسة التي تزداد طولًا. وذلك علاوة على الدفعات المستمرة التي ندفعها خلال هذه الفترة لتغطية النفقات التي تحملناها خلال عطلة الصيف، وإذا كان هناك أكثر من طفل في العائلة يعود إلى المدرسة، فإن ذلك يزيد من صعوبة التحدي.

 

سواء كنتم من أولئك الذين يحتفظون بمعدات من السنوات السابقة لكي يتم "أعادة استعمالها" للطفل الاخر، وسواء كنتم تفضلون شراء كمية كبيرة سلفاً لتستخدموها طيلة السنوات القادمة، فسوف تحتاجون الى التسوق مرة أخرى للمدرسة بمناسبة العودة إلى المدرسة. اذًا كيف نفعل ذلك بصورة منظمة واقتصادية؟ 

 

بشكل عام، من المهم مشاركة الأولاد في الاستعدادات، امنحوهم الثقة لكي يقتنعوا بأننا نختار معًا الأفضل لهم. هذه التهيئة ستبدد المخاوف ومشاعر عدم اليقين تجاه العودة الى الروتين، وفي نفس الوقت تمنح الأولاد أدوات للإدارة المالية الصحيحة مع ميزانية وقائمة مشتريات. 

 

فيما يلي 10 نصائح لشروة حكيمة استعداداً للعودة الى المدرسة:

 

1. تحضير قائمة مستلزمات مرتبة – تستلمون في أغلب الحالات قائمة مستلزمات من المدرسة. ادمجوها مع القائمة التي لديكم. فأن وظيفة القائمة هي مساعدتنا على التركيز في الدكان، حتى لا نقع في الحيرة والاغراء ونشتري أشياء أكثر مما يلزمنا. إذا لم يكن لديكم قائمة، فبوسعكم الاستعانة بقائمة الأدوات الأساسية التي أعددناها لكم هنا: دفاتر خط، دفاتر حساب، مجلدات، مقلمة، أقلام، ممحاة، مقص، تيبكس، أقلام توش/ أقلام تظليل، مسطرة وحقيبة مدرسية.

وبالطبع يمكنكم التشاور مع أهالي آخرين أو التشاور مع اولادكم البالغين للتأكد من انكم تشترون ما هو مطلوب وضروي.

 

2. فحص المخزون – تفقدوا الادراج والرفوف في المنزل وأخرجوا جميع المنتجات التي تم تخزينها خلال السنوات الأخيرة. وافحصوا أي منها قابلة للاستخدام ويمكننا توفير إعادة شرائها. 

وهذه ايضًا فرصة جيدة لعمل نظام وترتيب وفحص أي من الأدوات التي استخدمها الأولاد خلال العام السابق وما هو مطلوب للعام القادم. ارجعوا الى القائمة وضعوا علامة على الكنوز التي عثرتم عليها.

 

3. استعارة كتب – اعتبارًا من العام الدراسي 2009-2010، التزمت جميع المدارس في إسرائيل بالانضمام الى مشروع استعارة الكتب. ويمكنكم فحص الحقوق التي تستحقونها في موقع كل زخوت. وبذلك يمكنكم التوفير والمساهمة لجودة البيئة.  

 

4. استطلاع السوق – بعد إعداد قائمة المستلزمات المُستحسنة، يمكنكم الذهاب في مهمة بحثية، او حتى ارسال اولادكم لإجراء استطلاع للسوق عبر الانترنيت، وفي الجرائد وفي المتاجر، وكتابة بجانب كل منتج سعره. وبذلك تشاركون اولادكم في الشروة ويمكنكم تشجيعهم في العثور على أرخص سلة مشتريات! 

 

5. تقسيم الشروة – أغلب الاحتمالات أن يقدم كل متجر صفقة مربحة أكثر على منتج مختلف. لذلك، من المحتمل أن تحصلون على أرخص سلة عندما تشترون في كل متجر المنتجات التي يقدمها أرخص مقارنة بالآخرين. خذوا بعين الاعتبار أن تقسيم التسوق بهذه الطريقة يتطلب استثمارًا للوقت والطاقة.

 

6. إياكم والمبالغة في الكميات – استعدادًا للعودة إلى المدرسة، تطلق المتاجر عروضًا خاصة. إياكم أن تقعوا في الإغراء وشراء حزمة من 50 قلم ملون عديمة الفائدة، أو 10 دفاتر 100 صفحة، حيث ستكتشفون لاحقًا أن لا حاجة بها على الإطلاق. في النهاية المطاف، سيكلفكم شراء منتج واحد أقل من شراء كمية كبيرة.

 

7. شروة محدودة للماركات – يمكن أن يصل فرق السعر بين منتج بدون علامة تجارية ومنتج يحمل علامة تجارية إلى عشرات الشواكل. اتفقوا مع الأولاد على كمية المنتجات ذات العلامات التجارية التي سنشتريها قبل وصولنا إلى المتجر.

 

8. الحقيبة المدرسية – الحقيبة المدرسية هي واحدة من أغلى المنتجات في القائمة. الغالبية العظمى منها ذات جودة عالية ومتينة لعدة سنوات، لذلك من الممكن بالتأكيد اتخاذ قرار مسبقً بشأن السؤال كل كم سنة يمكن شراء حقيبة جديدة. هل قررتم شراء حقيبة مدرسية جديدة؟ يحتوي كل متجر على نماذج من السنوات السابقة، حيث الاختلافات بين النموذجين القديم والجديد صغيرة والفرق في السعر معقول. إذا كنتم قد اشتريتم بالفعل حقيبة جديدة، ففكروا في التبرع بالحقيبة القديمة لمن يحتاجها.

 

9. مشتريات عبر الانترنيت – إذا قمتم بتجميع قائمة المعدات لفترة كافية مسبقًا، فقوموا بشراء بعض المعدات عبر الإنترنت. ستجدون في مواقع التسوق المختلفة عروض ترويجية وصفقات متساوية بأسعار منخفضة. تجنبوا شراء المنتجات عبر الإنترنت التي يحتاج الأولاد إلى اختبارها وتجربتها قبل الشراء، مثل الحقيبة المدرسية. ضعوا في اعتباركم أوقات الإرسال ولا تنسوا أن الوزن يؤثر على رسوم إرسال الطرد.

 

10. نقوم بعمل نظام – هذا كل شيء، لقد انتهينا من التسوق والآن أصبحت جميع المستلزمات أمامنا. هذه هي مرحلة تنظيف الرف وترتيب جميع المعدات التي اشتريناها، بعد أن يأخذ كل ولد ما يحتاج إليه. عندما يتم ترتيب جميع المستلزمات الإضافية المتبقية من الشراء، ستعرفون بالضبط ما هي المستلزمات الموجودة وبالتالي كونوا على استعداد مسبق في حالة احتياجكم إلى إكمال المستلزمات خلال العام.

 

قد تكون تجربة التسوق من اجل العودة إلى المدرسة مُرهقة ومُتعبة، وتنطوي على بعض التخوف من النفقات الكبيرة. ومع ذلك، إذا استعدينا لذلك بشكل صحيح، فسنكون قادرين على شراء المعدات اللازمة للعام الدراسي بصورة حكيمة واقتصادية، واكتساب نشاط إضافي مع الأولاد.

 

بالنجاح!